ما هو الجري السريع

ما هو الجري السريع

ََما هو الجري السريع، تُعدّ الرياضة من أهم الأمور التي يهتم بها الأشخاص في كافة أنحاء العالم، وهي متنوعة وبأشكال مختلفة، وباتت على شكل ألعاب أولمبية متنوعة تُمارس في كافة أنحاء العالم، ومن خلال هذا المقال سوف يتحدث موقع مبتغى عن رياضة الجري السريع

ما هو الجري السريع

تُعرّف رياضة الجَري السريع على أنّها إحدى أنواع الرياضة التنافسية التي يسعى المتسابقون فيها للركض بأقسى سرعة ممكنة، وذلك ضمن مسافات محددة تتراوح ما بين 50- 400 متر، وباتت هذه اللعبة مدرجة رسميًا ضمن الألعاب الأولمبية، إلا أنّها قُسمّت إلى مجموعة من الفئات بحيث تُلائم مستويات اللاعبين المختلفة، إذ أنّها تضم مستوى المئة متر، والمئتين، والأربعمئة متر.

أساسيات الجري السريع

تخضع كافة الألعاب الرياضية بمختلف أشكالها لعدد من القواعد والأساسيات، وكذلك الحال مع رياضة الجري السريع فإنّها تقوم على عدد من الأسس والقواعد، وهي على النحو الآتي:

الاصطفاف

يُعدّ مكان الاصطفاف الجزء الرئيسي للبدء بلعبة الجَري السريع، ويجدر بالذكر أنّ كيفية الاصطفاف في المضمار تختلف بناءً على فئة السباق، إذ أنّه في حال المشاركة في فئة سباق المئة متر يجدر باللاعبين الاصطفاف بشكل مستقيم في المضمار، بينما يختلف الحال لدى فئتيّ المئتين والأربعمئة متر، إذ يصطف اللاعبين كلٌ ضمن الممر الذي يلعب فيه، وتكون نقطة الانطلاق من هذا الممر، وفي نهاية السباق يكون اللاعب الأول الذي يجتاز خط النهاية هو الفائز.

مسار الجري

يُقسّم مسار الجري البيضاوي ذو فئة أربعمئة متر إلى ثمانية ممرات، إذ يبلغ عرض كل ممر منها 2.44 متر، وفي كل سباق في رياضة الجري السَريع يتنافس ثمانية رياضيين في السباق الواحد، وتكون المسابقة على شكل جولات، إذ يشارك الرياضيون في مجموعات من ثمانية في كل سباق، ويستمر اللاعبون في الانتقال إلى الجولة التالية، حتى يتم تحديد الفائز النهائي.

الانطلاق

قبل أن ينطلق كلّ متسابق في المضمار في مساره يجدر به الانتباه لعدد من الحيثيات، والتي هي على النحو الآتي:

  • يجب على كلّ لاعب الوقوف في الممر الخاص به في مضمار اللعب، وتثبيت قدميّه على الأرض.

  • يجب أن تكون أصابع اليدين لكلّ لاعب مثبتة على الأرض خلف خط البداية، ويجب أن تكون المسافة بين اليدين أعرض قليلًا من عرض الكتفين.

  • يجب على كلّ متسابق رفع يديه لمستوى أعلى من الكتف بقليل إلى جانب رفع الوركين للأعلى، وحبس الأنفاس حال ما تُعطى الإشارة التنبيهية الخاصة بالاستعداد للبدء بالسباق، وتكون هذه الإشارة عند سماع صوت المسدس الذي يُعلن البدء بالسباق.

  • يبدأ المُتسابق بالركض حال ما يسمع صوت الإشارة، وذلك بأقصى سرعةٍ يُمكنّه تحقيقها، من أجل الوصول لأقسى تسارع ممكن، ثمّ البدء بالحرص على الحفاظ على هذه السرعة طيلة مسافة السباق.

دخول الجري السريع في الألعاب الأولمبية

يُعدّ سباق المئة متر والأربعمئة متر للرجال في رياضة الجري السريع أحد أنواع الألعاب الأولمبية الأولى التي عُقدت في عام 1896م، ثمّ في عام 1928م أُضيفت مسابقة المئة متر في الجري السريع للسيدات، ويجدر بالذكر أنّ سباق المئة متر في الجري السَريع هو الفئة التي لقيّت نسبة مُشاهدة واهتمام كبيرة من قبل مُتابعي رياضات الجري المُختلفة، ومع حلول عام 1948م أُضيفت فئة المئتي متر للسيدات ضمن مسابقة الجري السريع، وفي عام 1968م أُضيفت الفئة الخاصة بالأربعمئة متر للسيدات ضمن المسابقة، ويجدر بالذكر أنّ المنافسات الأخرى كمسافة المائتي متر للرجال أُضيفت في عام 1900م.

وبهذا القدر من المعلومات نصل لِختام مقال، ما هو الجري السريع، والذي تناول في محتواه الحديث عن رياضة الجري السريع، وأساسياتها، ودخولها في قائمة الألعاب الأولمبية عالميًا.

437 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *