كيف أعرف أن اللولب تحرك من مكانه

كيف أعرف أن اللولب تحرك من مكانه

كيف أعرف أن اللولب تحرك من مكانه، يعد اللولب من أكثر وسائل منع الحمل شعبية حول العالم، وعلى الرغم من ذلك، فإن له بعض العيوب فاللولب يمكن أن يتحرك من مكانه إلى أماكن أخرى في الرحم، ويمكن أن يرسخ في جدار الرحم في أقل من 1% من الحالات، وعبر هذا المقال سوف يتحدث موقع مُبتغى عن كيفية معرفة أنّ اللولب قد تحرك من مكانه بشكل تفصيلي.

ما هو اللولب

اللولب الرحمي هو قطعة بلاستيكية على شكل حرف T توضع داخل الرحم لمنع الحمل، يتوفر نوعان من اللولب أحدهما مغطى بالنحاس، والآخر يطلق هرمون البروجستين، يمنع اللولب المطلي بالنحاس الحمل من خلال عدم السماح للحيوانات المنوية بتخصيب البويضة، وقد يؤدي أيضًا إلى صعوبة زرع البويضة الملقحة في الرحم، ويعمل اللولب المغطى بالبروجستين بطريقة مماثلة، ولكنه يثخن مخاط عنق الرحم ويخفف بطانة الرحم، وفي بعض الحالات توقف الإباضة إطلاق بيضة أثناء الدورة الشهرية، وهذا يمنع الحيوانات المنوية من تخصيب البويضة وزرعها.[1]

ما هو اللولب

كيف أعرف أن اللولب تحرك من مكانه

يُعدُّ اللولب وسيلة منع حمل طويلة المفعول، وهي الطريقة الأكثر شيوعًا في العالم، ويتم وضع اللولب بشكل عام عبر المهبل، بعد عنق الرحم وفي الرحم حيث تتدلى الأوتار على بعد بوصتين من الرحم إلى المهبل، ومن الممكن أنّ اللولب قد يتحرك من مكانه من خلال ثقب جدار الرحم في أعضاء الجهاز التناسلي للمرأة أو الجهاز البولي أو الجهاز الهضمي، أو يهاجر إلى تجويف الحوض أو البطن، ويدرج فيما يلي نقاط تبين كيف يمكن معرفة أنّ اللولب تحرك من مكانه:

  • تغير طول خيطي اللولب بالزيادة أو النقصان.
  • الشعور بالألم عند ممارسة العلاقة الحميمة.
  • نزول إفرازات مهبلية غير طبيعية.
  • نزول دم بكميات كبيرة خلال الدورة الشهرية.
  • الشعور بآلام وتقلصات شديدة في البطن

أسباب حركة اللولب

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تساهم في حركة أو امتصاص اللولب، إذ يمكن أن يؤثر شكل وحجم وموضع الرحم، وكذلك تشوهات الرحم  على استجابة الجسم للـولب، وأكثر عرضة لتحرك اللولب من مكانه هم النساء المصابات بالأورام الليفية الرحمية، أو الأورام غير السرطانية على الرحم، المعاناة من تقلصات قوية خلال فترة الدورة الشهرية، أو تركيب اللولب لسن أقل من 20 عامًا، أو وضع اللولب بعد الولادة مباشرة.

أعراض تحرك اللولب

يُدرج فيما يلي مجموعة من الأعراض التي تظهر على المرأة عندما يتحرك اللولب من مكانه:

  • حدوث نزيف شديد.
  • ألم وتقلصات في البطن.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية.
  • آلام أثناء ممارسة الجماع في منطقة أسفل البطن.
  • آلام الظهر المستمرة.
  • الشعور بالألم وعدم الراحة.

كيفية التحقق من خيوط اللولب

يجب اتباع الخطوات التالية لتحقق من خيوط اللولب في المنزل:

  • غسل اليدين جيدُا.
  • أدخال السبابة أو الإصبع الأوسط في المهبل حتى تلامس عنق الرحم، وسيكون من الأسهل القيام بذلك أثناء الجلوس أو القرفصاء.
  • يجب الشعور بخيوط اللولب تدخل من خلال عنق الرحم، ومن المحتمل أن يقوم اللولب بعمله إذا شعرت بالخيوط في المكان الصحيح.
  • إذا تم الشعور أن الخيوط أطول أو أقصر مما كانت عليه في آخر مرة قمت بفحصها، أو إذا تم الشعور بالجزء الصلب من اللولب ضد عنق الرحم، فقد يكون اللولب  قد تحرك، ويحتاج إلى أخصائي الرعاية الصحية ا لإعادة وضعه في مكانه.
  • تكون فرصة انزلاق اللولب أكبر خلال الدورة الشهرية ، لذا يجب التحقق من الفوط الصحية أو السدادات القطنية للتأكد من عدم سقوطه.

ما هي فوائد اللولب

يُعدُّ اللولب (IUD) هو أحد أكثر وسائل منع الحمل يمكن تركيبه وإزالته بسهولة تامة وفي أي وقت، ويُدرج فيما يلي فوائد استخدام اللولب لمنع الحمل بشكل تفصيلي:

  • يتراوح معدل الحمل بهذه الأجهزة من 0.9 إلى 1.5 في المائة.
  • آمن للاستخدام لسنوات عديدة قد تظل فعالة.
  • الحماية من المشكلات الصحية المتعلقة بالحمل.
  • اللولب الرحمي الهرموني فعال بنسبة تزيد عن 99 بالمائة.
  • يقلل اللولب خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.

وبهذا القدر نصل لختام مقال كيف أعرف أن اللولب تحرك من مكانه، والذي تناول في محتواه التعريف باللولب بشكل تفصيلي، وتطرقنا من خلال مقالنا لذكر كيفية التحقق من خيوط اللولب، وما أعراض تحرك اللولب.

422 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *