كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل

كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل

كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل فليلة القدر ليلة مباركة وفضلها عظيم عند الله ويستحب في هذه الليلة القيام بالطاعات والعبادات لنيل أجر ألف شهر أو ما يعادل ثلاثة وثمانين سنة وأربعة أشهر، وسيقوم موقع مُبتغى بتقديم أبرز المعلومات حول صلاة ليلة القدر وحكمها وعدد ركعاتها.

صلاة ليلة القدر

تُعدّ عبادة الصلاة من أفضل العبادات المستحب القيام بها في ليلة القدر، أما صلاة ليلة القدر فهي صلاة كغيرها من الصلوات بعدد ركعات غير محدد. ولكن حرص الصحابة والتابعين على الالتزام بهدي النبي -صلى الله عليه وسلم- كقيامه الليل في شهر رمضان. وقد روي عن أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- أنّ النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يقوم الليل بإحدى عشرة ركعة منها الوتر وركعتي الفجر كغيره من الشهور خلال العام.

كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يصلي قيام الليل أربعًا أربعًا كما ورد عن عائشة -رضي الله عنها- بخشوع وطمأنينة وإطالة في الركوع والسجود والقراءة، أما ابن عمر -رضي الله عنه- فروى بأنّه -عليه الصلاة والسلام- كان يصلي مثنى مثنى أي كل ركعتين بتسليمة. وقد فسر م ورد عن أم المؤمنين بأنّ الأربع ركعات كان يسلم فيها بين كل ركعتين ثم يستريح ويكمل الأربع الأخرى. وبعد ذلك يصلي -عليه الصلاة والسلام- ثلاثة ركعات لاختتام صلاة القيام.

كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل

يسعى المسلمون دائمًا إلى التقرب إلى الله بأحب الأعمال إليه وهي الصلاة خاصة في ليلة القدر التي يكون فيها الأجر مضاعف. ويرغب الكثير بأداء صلاة ليلة القدر في الليالي الوترية من رمضان، ويمكن أداء هذه الصلاة كما يلي:

  • الوضوء جيدًا وتطهير البدن استعدادًا للصلاة.
  • عقد النية والإقبال إلى الله عز وجل بالدعاء والثناء عليه.
  • بعد الانتهاء من صلاة العشاء يقوم العبد بصلاة ركعتين أو أكثر ولا يوجد عدد محدد لهذه الصلاة ويمكن الاقتداء بهدي النبي -صلى الله عليه وسلم- وصلاة إحدى عشرة ركعة.
  • بعد التسليم والانتهاء من الصلاة يبقى المسلم جالسًا في مصلاه يدعو الله ويذكره ويسبحه.
  • قراءة آيات من القرآن الكريم.
  • الاستغفار والإكثار من قول “اللهم إنك عفو كريم تحب العفة فاعف عنا”.

صلاة ليلة القدر كم ركعة

إنّ عدد ركعات صلاة ليلة القدر غير محدد بعدد ولكن يستحب السير على نهج نبينا الكريم -عليه الصلاة والسلام- وصلاة إحدى عشرة ركعة بما فيها الوتر. ومن المتعارف عند الكثيرين صلاة المئة ركعة في ليلة القدر وما هذا إلا بدعة وخروج عن سنة النبي -صلى الله عليه وسلم-. ومن المستحسن على المسلم إحياء هذه الليلة بقراءة القرآن والدعاء والذكر والصلاة دون خلق عدد محدد من الركعات. قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: “من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه”.

حكم صلاة ليلة القدر

إنّ حكم صلاة ليلة القدر هو مستحب وليست واجبة، فالصلاة من أفضل الأعمال التي يتقرب بها العبد من الله عز وجل، ويتكون عدد ركعات هذه الصلاة عند المذاهب الأربعة من ركعتين وتسليمة واحدة بينهما. فعند الحنفية تتكون هذه الصلاة من عشرين ركعة. وعند المالكية تتكون من ستة وثلاثين ركعة. أما عند الشافعية والحنبلية فتتكون من عشرين ركعة.

شاهد أيضًا: ما هو أفضل دعاء يقال في ليلة القدر

أعمال ليلة القدر

اتفق العلماء المسلمون على مجموعة من الأعمال المستحب القيام بها في ليلة القدر ومن هذه الأعمال:

  • الاغتسال والبقاء على طهارة.
  • قراءة القرآن بتدبر.
  • الاجتهاد في العبادات مثل التسبيح والصدقة.
  • الدعاء بتضرع وخشوع والتوسل إلى الله.
  • طلب المغفرة والعتق من النار من الله عز وجل للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات.
  • الصلاة وهي من أفضل الأعمال في هذه الليلة.
  • الاعتكاف في المسجد.

شاهد أيضًا: كم عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان

وبهذا القدر من المعلومات نصل إلى نهاية هذا المقال. الذي تمّ من خلاله التعرف على كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل. بالإضافة إلى التطرق لحكم هذه الصلاة وعدد ركعاتها والأعمال المستحبة فيه.

196 مشاهدة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *