فوائد شرب الماء الدافئ

فوائد شرب الماء الدافئ

فوائد شرب الماء الدافئ، يُعدّ الماء من النعم العظيمة التي أنعمها الله عزّ وجلّ على عباده والذي جعله أساس الوجود والحياة لجميع المخلوقات الحية على سطح الأرض قال تعالى في كتابه العزيز: {وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ}، ومن خلال موقع مُبتغى سيتمّ التعرُّف على أبرز الفوائد لشرب الماء دافئًا وأفضل الأوقات لذلك.

فوائد شرب الماء للجسم

يُعدّ الماء من أهم احتياجات الجسم لدى الكائنات الحية ويؤدي شربه بانتظام وبكميات مناسبة إلى تحسين وظائف الجسم ومن أبرز فوائد شرب الماء لجسم الإنسان ما يلي:

  • تحسين وظائف الدماغ وتقوية الذاكرة والتركيز وتحسين المزاج وتقليل الشعور بالقلق والصداع.
  • تحسين عملية الهضم وانتظامها وتقليل خطر الإصابة بالإمساك وتسهيل خروج الفضلات من الجسم.
  • تنظيم درجة حرارة الجسم من خلال خروج الماء المخزن في طبقات الجلد الوسطى عند ارتفاع حرارة الجسم على هيئة العرق الذي يتبخّر ويساعد في برودة الجسم وخفض حرارته.
  • ترطيب الجسم الذي بدوره يساهم في تحسين وظائف الأجهزة والأعضاء.
  • يساعد في مرونة المفاصل إذ تحتوي المفاصل والعمود الفقري على نسبة 80% من الماء.
  • إذابة وتوزيع العناصر الغذائية إلى الأجزاء المختلفة في الجسم.
  • يؤدي شربه مع اتباع نظام غذائي صحي إلى فقدان الوزن الزائد.

فوائد شرب الماء الدافئ

يتميز الماء الدافئ بفوائده العديدة التي تعود على الجسم بالصحة والمرونة ومن أبرز هذه الفوائد ما يلي:

  • تنشيط الجهاز الهضمي والمساعدة على الهضم بشكلٍ سليم مما يساهم في محافظة الجهاز الهضمي على الرطوبة وبالتالي سهولة تخلصه من الفضلات.
  • إذابة الطعام والأغذية التي يتناولها الإنسان والتي قد تعيق عملية الهضم.
  • التخفيف من احتقان الأنف إذ يساعد شرب الماء الدافئ الذي يخرج منه البخار في فتح انسدادات الجيوب الأنفية وتخفيفه وبالتالي تقليل الشعور بالصداع الناتج عن ذلك.
  • تهدئة التهابات الحلق وتسخين الأغشية المخاطية.
  • تليين الجسم وتهدئة الجهاز العصبي المركزي وتقليل الشعور بالآلام.
  • المحافظة على رطوبة الجسم.
  • تحسين الدورة الدموية وتوسيع الشرايين والأوردة.
  • تحسين المزاج وتقليل الشعور بالتوتر.
  • تنشيط الغدد الصماء وتقليل السموم في الجسم.
  • المحافظة على صحة الأسنان وتهدئة آلامها وإذابة المواد العالقة بها.
  • المحافظة على رطوبة البشرة وزيادة إشراقها وحيويتها.
  • تحفيز نمو الشعر من خلال تعزيز النهايات العصبية في الجذور وترطيبها ومكافحة جفافها والقشرة.

أفضل وقت لشرب الماء الدافئ

أثبت العديد من الأبحاث والدراسات فوائد شرب الماء الدافئ لصحة الجسم والبشرة والشعر كما أشارت بأنّ هذه الفائدة تتحقق بشكلٍ كبير عند شرب الماء الدافئ فور الاستيقاظ من النوم (على الريق) لتليين المعدة والجسم، بالإضافة إلى شربه قبل النوم مباشرة للشعور بالراحة والاسترخاء، كما ينصح بشربه بعد أداء التمارين الرياضية لترطيبه وتعويض الماء الخارج من الجسم بالتعرُّق وإمداده بالفيتامينات والمعادن المفيدة له.

شرب الماء الدافئ على الريق للكرش

توصّلت العديد من الدراسات إلى أنّ شرب كوب من الماء الدافئ فور الاستيقاظ من النوم يساهم في التخلص من دهون البطن أو ما يعرف بالكرش، كما ينصح بإضافة قطرات الليمون إلى كأس الماء الدافئ وشربه قبل الثامنة صباحًا والاستمرار في ذلك للحصول على نتائج مرضية، كما يمكن إضافة القليل من عصير التفاح إلى كوب الماء الدافئ وشربه عند الساعة العاشرة صباحًا والاستمرار في شرب الماء خلال اليوم بانتظام وبكميات مناسبة للحصول على نتائج أفضل.

ما هي الأمراض التي يعالجها شرب الماء الساخن على الريق

يساعد الانتظام في شرب الماء الدافئ على الريق في حل الكثير من الأمراض والمشاكل الصحية والتي يمكن التعرُّف عليها من خلال ما يلي:

  • نزلات البرد: إذ يساعد شرب الماء الدافئ على رفع حرارة الجسم.
  • زيادة الوزن: إذ يساهم في تحفيز الجسم لبذل طاقة أكبر لحرق السعرات الحرارية.
  • عسر الهضم: إذ يساعد في فتح الأوعية الدموية وتكسير الأطعمة.
  • الإمساك.
  • الشيخوخة المبكرة: من خلال ترطيب الجسم واكسابه الحيوية والنضارة والإشراق.
  • الصداع النصفي.
  • أمراض القلب: من خلال تنشيط الدورة الدَموية وتقليل خطر الإصابة بالجلطة.
  • الروماتيزم.
  • أمراض الجهاز العصبي.
  • آلام الطمث.
  • الارتخاء المريئي.
  • تساقط الشعر.

العوامل التي تعتمد عليها كميات شرب الماء

تعتمد كمية الماء الموصى بشربها من قبل الأخصائيين على العديد من العوامل أهمها ما يلي:[1]

  • الجنس (ذكر أم أنثى).
  • العمر (الطفولة أو الشباب أو الشيخوخة).
  • مستوى النشاط البدني.
  • المناخ وحالة الطقس.
  • الحالة الصحية للجسم.
  • الحمل والرضاعة.

كمية الماء الموصى بها حسب العمر

ينصح بشرب كميات معينة من الماء بحسب الفئة العمرية ويبيّن الجدول الآتي الكميات الموصى بها لشرب الماء وفقًا للفئة العمرية:[1]

الفئة العمرية  الكمية اليومية الموصى بها من الماء
الأطفال 4 إلى 8 سنوات 5 أكواب أو ما يعادل 1183 مليلتر
الأطفال من 9 إلى 13 سنة  7 – 8 أكواب أو ما يعادل 1656 إلى 1892 مليلتر
 الذكور والإناث 14 إلى 18 سنة 8 إلى 11 كوب أو ما يعادل 1892 إلى 2602 مليلتر
الرجال 19 سنة أكثر 13 كوب أو ما يعادل 3075 مليلتر
النساء 19 سنة أكثر 9 أكواب أو ما يعادل 2129 مليلتر
الحوامل 10 أكواب أو ما يعادل 2365 مليلتر
المرضعات 13 كوب أو ما يعادل 3075 مليلتر

وبهذا القدر نصل إلى نهاية هذا المقال الذي تم من خلاله التعرُّف على الإجابة الصحيحة لسؤال فوائد شرب الماء الدافئ بالإضافة إلى التطرُّق لأبرز المعلومات حول الكميات الموصى بها لشرب الماء والأمراض التي يقي منها والأوقات الموصى بها لشرب الماء الدافئ.

369 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *