كل ما يتعلق بتداول العملات الرقمية

كل ما يتعلق بتداول العملات الرقمية

كل ما يتعلق بتداول العملات الرقمية، والتي أصبحت شائعة بشكل متزايد خلال السنوات القليلة الماضية، حيث وصل إجمالي القيمة السوقية لها إلى أعلى مستوى له على الإطلاق بأكثر من 2 تريليون دولار في أبريل 2021، وفي هذه المقال سيلقي موقع مبتغى نظرة فاحصة على تداول العملات المشفرة والفوائد التي يمكن أن تقدمها العملات المشفرة للمستثمرين.

ما هي العملات الرقمية

إن العملات الرقمية عبارة عن رموز رقمية افتراضية تستخدم التشفير لتأمين معاملاتها والتحكم في إنشاء وحدات جديدة، ونتيجة لذلك فهي لا مركزية. مما يعني أنها لا تصدر أو تسيطر عليها سلطة مركزية مثل الحكومة أو البنك. وبدلًا من ذلك تعمل العملات المشفرة على شبكة نظير إلى نظير من أجهزة الكمبيوتر التي تعمل معًا للتحقق من المعاملات ومعالجتها.

والعملة المشفرة الأكثر شهرة هي البيتكوين، والتي تم إنشاؤها في عام 2009، ومنذ ذلك الحين، تم إنشاء الآلاف من العملات المشفرة الأخرى، ولكل منها ميزاتها واستخداماتها الفريدة. وتم تصميم بعض العملات المشفرة لاستخدامها كوسيلة للتبادل، بينما تم تصميم البعض الآخر لتخزين القيمة مثل الذهب أو المعادن الثمينة الأخرى.[1]

اقرأ أيضًا: اوقات تداول السوق الامريكي

كيف تعمل العملات الرقمية

تعمل العملات الرقمية باستخدام تقنية دفتر الأستاذ الموزع تسمى بلوكتشين، والبلوكشين هو دفتر الأستاذ العام لجميع المعاملات التي تم إجراؤها على الشبكة، والتي تحتوي كل كتلة في السلسلة على سجل للعديد من المعاملات، ويتم ربط كل كتلة بالكتلة السابقة في السلسلة. ويؤدي هذا إلى إنشاء سجل دائم وغير قابل للتغيير لجميع المعاملات التي حدثت على الشبكة، وعندما يرسل شخص ما معاملة عملة مشفرة، يتم بثها إلى شبكة أجهزة الكمبيوتر، ويتحقق كل كمبيوتر على الشبكة من المعاملة باستخدام خوارزميات رياضية معقدة، وإذا كانت المعاملة صالحة، يتم إضافتها إلى سلسلة الكتل، وبمجرد إضافة معاملة إلى سلسلة الكتل، لا يمكن تغييرها أو حذفها.

كيف تعمل العملات الرقمية

اقرأ أيضًا: الذكاء الاصطناعي في القطاع الصحي اثره وفوائده

ما هي فوائد تداول العملات الرقمية

هناك العديد من الفوائد التي يمكن أن تقدمها العملات الرقمية للمستثمرين، وهي كالآتي:

  • اللامركزية: وهي واحدة من الفوائد الرئيسية للعملات الرقمية، وذلك نظرًا لأن العملات الرقمية لا تخضع لسيطرة سلطة مركزية. وبالتالي فإنها لا تخضع للوائح الحكومية أو المصرفية. وهذا يمكن أن يجعلها خيارًا استثماريًا أكثر جاذبية لأولئك الذين يشعرون بالقلق إزاء تدخل الحكومة أو البنك في استثماراتهم.
  • عوائد محتملة عالية: وهي إمكانية تحقيق عوائد عالية. فالعملات الرقمية شديدة التقلب، ويمكن أن تتقلب أسعارها بسرعة. وهذا يعني أن المستثمرين الذين يشترون ويبيعون في الأوقات المناسبة يمكن أن يكسبوا عوائد كبيرة على استثماراتهم.
  • 24/7 التداول: على عكس الأسواق المالية التقليدية، يتم تداول العملات الرقمية طوال الوقت كل الأيام. وهذا يعني أنه يمكن للمستثمرين شراء وبيع العملات الرقمية في أي وقت، مما يجعلها خيارًا استثماريًا أكثر مرونة.
  • عدم الكشف عن الهوية: تقدم العديد من العملات الرقمية مستوى من عدم الكشف عن الهوية لا تستطيع الأنظمة المالية التقليدية توفيره، فالمعاملات على بلوكتشين هي اسم مستعار، وهذا يعني أنها مرتبطة بعنوان معين بدلًا من شخص معين. وهذا يمكن أن يجعل العملات الرقمية خيارًا استثماريًا أكثر خصوصية لأولئك الذين يقدرون خصوصيتهم.

اقرأ أيضًا: الاجهزة الذكية واستخداماتها

كيف يمكن البدء في تداول العملات الرقمية

إذا كنت مهتمًا بالبدء في تداول العملات الرقمية، فإليك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها:

  • ثقف نفسك: من المهم فهم كيفية عمل العملات الرقمية، وكيفية شرائها وبيعها، وكيفية الحفاظ عليها آمنة. وهناك العديد من الموارد المتاحة عبر الإنترنت لمساعدتك في التعرف على العملات الرقمية. على سبيل المثال المدونات والمنتديات والدورات التدريبية عبر الإنترنت.
  • إنشاء حساب والتحقق من هويتك: ستحتاج إلى إنشاء حساب والتحقق من هويتك. إذ تتطلب معظم البورصات من المستخدمين تقديم معلومات شخصية، مثل الاسم والعنوان والمعرف، للامتثال للوائح مكافحة غسيل الأموال.
  • تمويل حسابك: ستحتاج إلى تمويل حسابك بالعملة الورقية أو العملة الرقمية. وتسمح معظم البورصات للمستخدمين بتمويل حساباتهم باستخدام تحويل مصرفي أو بطاقة ائتمان أو إيداع عملة مشفرة.
  • بدء التداول: يمكنك البدء في تداول العملات الرقمية، من المهم أن تتذكر أن تداول العملات المشفرة متقلب للغاية ومحفوف بالمخاطر. لذلك من المهم أن تبدأ بمبالغ صغيرة ولا تستثمر أبدًا أكثر مما يمكنك تحمل خسارته.

كيف يمكن البدء في تداول العملات الرقمية

مخاطر تداول العملات الرقمية

هناك أيضا العديد من المخاطر التي يجب أن يكون المستثمرون على دراية بها عند تداول العملات الرقمية، وهي كالآتي:

  • العملات الرقمية شديدة التقلب، مما يعني أن أسعارها يمكن أن تتقلب بسرعة وبشكل غير متوقع. هذا يمكن أن يؤدي إلى خسائر كبيرة للمستثمرين الذين يشترون ويبيعون في الأوقات الخاطئة.
  • يمكن أن تكون بورصات ومحافظ العملات الرقمية عرضة للقرصنة والسرقة. والمستثمرون الذين لا يقومون بتأمين حيازاتهم الرقمية بشكل صحيح يخاطرون بفقدان استثماراتهم.
  • لا يوجد فيها يقين تنظيمي نظرًا لأن العملات الرقمية لا مركزية ولا تخضع للتنظيم الحكومي. على سبيل المثال أن تؤثر التغييرات في التنظيم بشكل كبير على قيمة العملات الرقمية، مما يجعلها خيارًا استثماريًا محفوفًا بالمخاطر.

تحدثنا في هذا المقال عن كل ما يتعلق بتداول العملات الرقمية، وذكرنا ما هي العملات الرقمية وفوائدها وطريقة التداول بها، والمخاطر التي تحفها، فهي خيارًا استثماريًا مربحًا لأولئك الذين هم على استعداد للمخاطرة.

160 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *